ضعف الانتصاب

ضعف الانتصاب

الضعف الجنسي أو ضغف الانتصاب هو حالة من عدم القدرة على تحقيق و / أو الحفاظ على صلابة القضيب كافية لإجراء الجماع الكامل مع التحفيز الجنسي الكافي.

 

يتم في مرحلة التشخيص التحقيق في جميع العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى اضطرابات الانتصاب:

• العصبية والعقلية (القلق والاكتئاب واضطرابات النوم والحساسية المحلية للقضيب) ويقوم بذلك التشخيص طبيب الأعصاب باستبيان واختبار الاهتزاز؛

• الهرمونات: مستويات هرمون تستوستيرون والسكر المخفي (الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي). إذا لزم الأمر، يقوم بالفحص المريضِ طبيبُ الغدد الصماء.

• الأوعية الدموية: دوبلر بالموجات فوق الصوتية لأوعية القضيب.

• التهاب: دراسة غدة البروستاتا والبول.

 

 

في المرحلة الطبية التحضيرية، يتم تصحيح الانتهاكات المكتشفة (عن طريق الوخز بالإبر والفيتامينات وبإزالة السموم وتصحيح النوم والعلاج بموجة الصدمة لتفعيل الخلايا السلفية  الخاصة بك من أنسجة القضيب والعلاج بفراغ مع الفيديوهات المثيرة الفردية من خلال نظارات افتراضية). وفي مرحلة التجدد يتم إدخال الخلايا الجذعية مباشرة في القضيب لاستعادة الأوعية والأنسجة المسؤولة عن الانتصاب وإدخال الخلايا العصبية الدماغية في مراكز الانتصاب لاستعادة الدعم العصبي للانتصاب. ويتم كذلك الإدخال النظامي (الإدخال داخل الجلد) للخلايا الجنينية والمشيمة لاستعادة التوازن الهرموني.

 

 

تشمل مرحلة المراقبة التواصل عن بعد مع المريض مع التصحيح والتقليل التدريجي للعلاج الداعم.

 

المدة: 5 أيام

 

التشخيص: في حالة اضطرابات الانتصاب الحادة يتم "استبدال الجراحة (القضيب الاصطناعي) مع العلاج - التناول الفعالي للمنشطات اللوحية مع التقليل التدريجي لجرعتها ؛ وأما الأشكال المتوسطة والخفيفة من الاضطرابات فيمكنكم أن ترفض كاملا من المنشطات وحياتكم الجنسية مستقلة دوائيا!!!